الاربعاء ، ٢٤ ابريل ٢٠٢٤ الساعة ٠٨:٥٠ مساءً
سقوط قتلى وجرحى في انفجار سيارتين مفخختين في الجوف
مقترحات من

استهداف شخصية حوثية بارزة في الجوف بسيارتين مفخختين

قد يعجبك أيضا :

انطلاق منصة (مال) للعملات الرقمية المشفرة برؤية إسلامية

الحوثيون يستنجدون باحفاد بلال لرفد الجبهات...ماذا يحدث؟

مصدر ميداني يكشف حقيقة سيطرة الحوثيين على الجوبه!

شاهد الصور الأولية للحوثيين من أمام منزل مفرح بحيبح بمديرية الجوبه عقب سيطرتهم عليها

عاجل...التحالف العربي يعلن تدمر مسيرة حوثية

le="text-align: justify; "> سقط العديد من القتلى والجرحى في انفجار سيارتين مفخختين استهدفتا موكب من السيارات كانت تقل انصار تابعين لجماعة الحوثي في محافظة الجوف شرق اليمن مساء السبت، يعتقد ان العملياتين استهدفتا شخصية بارزة في صفوف جماعة الحوثي.
 
وقال مصدر محلي في محافظة الجوف لـ " يمن برس" ، ان سيارتين مفخختين استهدفتا مساء السبت موكب لجماعة الحوثي في مديرية الخلق النائية، سقط فيهما العديد من القتلى والجرحى، مشيرا إلى ان انباء تدور حول استهداف شخصية بارزة في جماعة الحوثي لم يتم الكشف عن هويتها بسبب التكتم الشديد ، وان معظم القتلى والمصابين في صفوف مسلحي الجماعة الذين كانوا برفقة الشخصية الحوثية المستهدفة.
 
واضاف المصدر ان اشتباكات ومواجهات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة وقعت عقب الحادثين ، وان المنطقة تشهد حالة من الغليان ، في حين تدور أنباء عن سقوط عشرات من القتلى والجرحى في صفوف الجماعة التي احتلفت خلال الساعات الماضية بما يعرف لديهم بـ "يوم الغدير".

وكان آلاف من أنصار جماعة الحوثي المسلحة في اليمن، احتلفت السبت، بما أسموه “عيد الغدير”، وذلك في تجمعات عامة أُقيمت للمرة الأولى في العاصمة صنعاء ومدن أخرى، وسط استنفار مسلح لأتباع حزب “الإصلاح”، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين السنية في هذا البلد.
 
وقد أثارت هذه الاحتفالات استياء حزب الإصلاح الإسلامي، أبرز مكونات تكتل “اللقاء المشترك”، الشريك في الحكومة الانتقالية منذ مطلع ديسمبر الماضي. واستحدث مسلحون من حزب “الإصلاح”، ليل الجمعة السبت، نقاط تفتيش، في العديد من البلدات والمدن اليمنية، لمنع الحوثيين من الوصول إلى أماكن احتفالاتهم.
 
وذكر حزب “المؤتمر الشعبي العام”، الذي يرأسه الرئيس السابق، إن مسلحين من حزب الإصلاح “انتشروا” في الأحياء السكنية المجاورة لشارع الستين الشمالي، حيث منزل الرئيس الانتقالي، عبدربه منصور هادي. وقُتل اثنان من جماعة الحوثي، عندما اعترض مسلحون يشتبه بأنهم من حزب الإصلاح، قافلة سيارات كانت تقل “حوثيين” من بلدة “نهم”، إلى ساحة الاحتفال في بلدة “حزيز” جنوب صنعاء، حسبما ذكرت مصادر صحفية يمنية متعددة.
 
واتهمت وسائل إعلام موالية لجماعة الحوثي، “مجاميع” من حزب “الإصلاح” بإطلاق نار على المشاركين في احتفال أقيم في بلدة “وضرة” بمحافظة حجة، شمال غرب البلاد. وذكر تلفزيون “المسيرة”، أن قوات الأمن، المرابطة عند المدخل الغربي للعاصمة صنعاء، منعت عناصر من جماعة الحوثي من الدخول إلى العاصمة، وأنها اعتدت على بعضهم ، حسبما ذكرت صحيفة "الاتحاد" الاماراتية.

الخبر التالي : بينهم سبعة اطفال وفتاتين .. غرق 15 شخصاً خلال إجازة العيد في اليمن

الأكثر قراءة الآن :

هام...قيادي بارز في المجلس الانتقالي يُعلن استقالته(الإسم)

رئيس مجلس الشورى يحث واشنطن على ممارسة ضغط أكبر على الحوثيين !

منظمة ميون تجدد مطالبتها للحوثيين بفك الحصار على مديرية العبديه

بحوزة سعودي ومقيم...السلطات السعوديه تحبط تهريب شحنة مخدرات ضخمة

الخدمة المدنية تعلن يوم الخميس اجازة رسمية

مقترحات من

اخترنا لكم

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 792.00 727.00
ريال سعودي 208.00 204.00
كورونا واستغلال الازمات