السبت ، ٠٤ يوليو ٢٠٢٠ الساعة ٠١:٠٨ مساءً
مستوصف العودي

مستشفى يغلق أبوابه في اليمن خوفاً من كورونا بعد وفاة طبيبة روسية وموظف يمني

أغلق مستشفى أبوابه اليوم الخميس، أمام المرضى عقب وفاة أحد موظفيه وطبيبة روسية، وسط مخاوف من تفشي كورونا أوساط طاقمه والمرضى المترددين عليه.

وقال مصدر خاص لـ "يمن برس" إن مستشفى العودي بمدينة دمت بمحافظة الضالع جنوب اليمن، أغلق أبوابه اليوم الخميس عقب وفاة الممرض "محمد صالح الكنديش" وهو موظف في المستشفى، وطبيبة روسية.

وأكد المصدر أن وفاة الطبيبة الروسية جاءت بعد ساعات من وفاة الممرض محمد صالح الكنديش، أثارت مخاوف إدارة المستشفى من تفشي وباء فيروس كورونا أوساط كوادر المستشفى مرتاديه من المواطنين دون اكتشافه ما دفعها إلى إغلاق المستشفى.

وضرب فيروس كورونا بقوة أوساط الكوادر الصحية والأطقم الطبية في اليمن لعدم وجود مستلزمات وقاية أثناء مزاولتهم عملهم ولعدم وجود أجهزة فحص وأماكن عزل للمصابين بفيروس كورونا لاكتشاف الحالات وعزلها من مخالطة المرضى أو الذهاب إلى المستشفيات الغير مجهزة لاستقبال تلك الحالات.

الخبر التالي : معارك طاحنة في الجوف وقوات الجيش تسيطر على عدد من المواقع شرقي الحزم

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 770.00 767.00
ريال سعودي 202.00 201.00
كورونا واستغلال الازمات