الاثنين ، ٢١ سبتمبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٦:٠٠ مساءً
رشاد العليمي

"العليمي" يوجه دعوة هامة لكافة الأحزاب والقوى السياسية في البلاد

د مستشار رئيس الجمهورية، رشاد العليمي اليوم الأربعاء، أن اتفاق الرياض الذي رعته السعودية أعاد الأمور إلى وضعها الطبيعي وكان بمثابة مراجعة للشرعية والتحالف على حد سواء، ووحد الصفوف ضد الإنقلاب الحوثي المدعوم إيرانياً.

ودعا العليمي، الأحزاب اليمنية إلى تغليب المصلحة الوطنية على المصالح الذاتية.

وأوضح أن بعض النخب السياسية اليمنية لم تغادر أو تتناسَ خلافاتها وصراعاتها الماضية، في حين يواجه بعضها استهدافاً متعدد الأطراف محلياً وإقليمياً ودولياً، بحسب صحيفة "الشرق الاوسط".

 

وأشار إلى أن عدم عودة الحكومة الشرعية واستقرارها وعودة مؤسساتها إلى العاصمة المؤقتة عدن شكل أحد المعوقات الرئيسية لتعزيز الأمن والاستقرار في المناطق المحررة، كما أثر بشكل مباشر على الجهود التي تبذلها الحكومة والتحالف الداعم لها من أجل استعادة الدولة وتعزيز دورها أمنياً واقتصادياً.

وحذر المستشار الرئاسي من فشل أي مشاورات أممية قادمة مع الحوثيين ما لم يتم تطبيق اتفاق استكهولوم، مشيراً إلى أن مارتن غريفيث اصطدم بصخرة مراوغة الإنقلابيين التي يحاول الحفر فيها دون جدوى.

الخبر التالي : الملك سلمان يتسلم قلادة "أبو بكر الصديق"

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 846.00 840.00
ريال سعودي 221.00 220.00
كورونا واستغلال الازمات