الاربعاء ، ٠٨ يوليو ٢٠٢٠ الساعة ٠٣:١٥ صباحاً

إعادة لأسباب سيادية!

غائب حواس
الاثنين ، ١٣ يوليو ٢٠١٥ الساعة ١١:٣٧ مساءً
للمتشدقين بالسيادة ..
نحن نعرف السيادة الوطنية سيادة النطام الجمهوري وليس سيادة غلمان بني هاشم ، و يا طالما رفعنا أصواتنا منذُ سنوات أن سيادة الجمهورية تنهار على الأرض و تقوم مكانها سيادة العصبة الهاشمية فلم يصغِ لنا أحد واليوم وبعد أن سقطت سيادة الجمهورية جئتم تتباكون على سيادة الإمامة التي سبق وأنْ سحقها عبدالناصر وعبدالحكيم عامر إلى جانب السّلال والزبيري من قبل لإقامة وترسيخ سيادة سبتمبر المجد والكرامة ثم تواطأتم أنتم مع غلمان روحاني وخامنئي في اليمن لتقويض سيادة سبتمبر واستبداله بسيادة محششي ضحيان والجراف !

يا من تثرثرون عن السيادة وأنتم في وسط صنعاء لا تملكون السيادة حتى على غرف نوم نسائكم !!

ألا فإخرسوا و لا تنجسوا كلمة السيادة الطاهرة بأفواهكم القذرة التي لعقتم بها ركبة ( السيد ) بشتّى الطرق ، إخرسوا و دعوا السيادة لأهلها حتى وإن كانت تنتهك فأنتم منتهكون أكثر منها ولن يدافع منتَهَكٌ عن منتَهَك .

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 758.00 754.00
ريال سعودي 199.00 198.00
كورونا واستغلال الازمات