الجمعة ، ١٤ أغسطس ٢٠٢٠ الساعة ٠٨:٤٥ صباحاً
إرشيف

دعوات لإنقاذ حياة 5500 مصاب بالسرطان في تعز

كثر من 5 آلاف مصاب بمرض السرطان منازلهم في محافظة تعز نتيجة تضرر مبنى المركز الوطني لمعالجة الأورام من المعارك الدائرة في مدينة تعز بين المقاومة الشعبية والحوثيين .
 
وحسب القائمين على المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان،  فقد توقف الدعم الحكومي المخصص للمركز وكذا توقف دعم رجال الخير مع مطلع العام المنصرم ، مشيرا إلى أنهم لجئوا إلى صرف المبلغ الاحتياطي منذ ذلك الوقت واشرف على النفاذ .
 
واضطرت إدارة نقل مركز الأمل إلى وسط المدينة بعد اشتداد المعارك قرب مقر المركز الرئيسي بحي النقطة الرابعة، وهو ما سبب في تدهور المركز من صعوبة العمل فيه،  وإخراج المواد الأساسية وأجهزة حديثة ومتطورة .
 
وبدأ عشرات المصابين بالأورام الخبيثة بالتوافد للمبنى البديل ، وحالة أغلبهم صعبة للغاية ، حيث أجرينا لقاءات مع أهالي مصابين "شكوا عدم توفر الأدوية في المؤسسة" ، وهي نفس الشكاوي لمدير المؤسسة الدكتور مختار احمد سعيد الذي أوضح أن المركز يفتقد للكثير من المواد الطبية الضرورية ،  من دواء ، وأجهزة حديثة ، ومواد تحليلية للتمكن من العمل ولو بشكل نسبي على تخفيف معاناة المرضى .
 
ووجه مدير المؤسسة نداء استغاثة المنظمات المحلية والعالمية ومركز الملك سلمان للإغاثة سرعة التدخل لإنقاذ المركز والمصابين من الكارثة الذي تهدده، داعيا لتخصيص دعم مادي لتجاوز الكارثة التي تتهدد 5500 مصاب .
 
وناشد أطراف المواجهات السماح لمرضى السرطان بالوصول إلى المركز البديل ، مشيرا إلى أن مريض السرطان حالته خطرة جدا ، وتأخره عن تلقي العلاجات يضاعف من متاعبه بشكل مفاجئ وغير متوقع .
 
ونوه إلى أن المركز وبكل طاقمه الإداري والطبي والوظيفي يعمل وبشكل مكثف على تخفيف معاناة المرضى قدر الإمكان.
 
يذكر أن المركز الوطني للأورام من أكبر المراكز في اليمن ويستقبل المصابين من 5 محافظات مجاورة وتمثل نسبة المصابين فيه ما يعادل 35 % من إجمالي الإصابة في اليمن ، حسب تصريحات رئيس المركز.

الخبر التالي : سفن اليمن تتحول من ميناء بقبضة الحوثيين إلى عدن

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 788.00 784.00
ريال سعودي 207.00 206.00
كورونا واستغلال الازمات