الاثنين ، ٢١ سبتمبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٦:٤٨ مساءً
موقع تاريخي في لحج

معالم أثرية ومواقع تاريخية تتعرض للنهب في لحج

ل مدير مكتب الآثار في محافظة الجوف أمين صقر إن المواقع الأثرية في المحافظة غير مؤمنة من قبل الأمن، وتتعرض للنهب والحفر بشكل مستمر.

وأضاف صقر  أن مكتب الآثار خاطب السلطة المحلية والأمن في مذكرة رسمية العام الماضي لتأمين وحماية المواقع والمدن الأثرية في محافظة الجوف، ومنذ ذلك الوقت وحتى الآن لم يتم عمل شيء.

وأوضح صقر أن هناك أكثر من 7 مدن ومواقع أثرية من أهم المعالم التاريخية في اليمن تنهب ويتم البناء فيها واستخدام أحجارها في بناء منازل للمواطنين، هي مدينة معين جنوب مدينة الحزم، و براقش في مديرية الروض، ومدينة نبه جنوب شرق مدينة الحزم، ومدينة خربة اللسان وموقع السوداء ومدينة خمنة وموقع اللود وهو موقع فيه معابد أثرية.

وأشار صقر إلى أن هناك عشرات المواقع لم تشملها المسوحات السابقة في آخر مسح أثري عام 1994م، تعرضت للحفر والنهب.


وناشد مدير مكتب الآثار في محافظة الجوف الحكومة ممثلة في الهيئة العامة للآثار بالالتفات إلى قضية نهب المواقع الأثرية في محافظة الجوف واعتماد ميزانية تشغيلها لمكتب الآثار وسرعة تشكيل حماية أمنية لهذه المواقع والمدن الأثرية، مؤكدًا أن اغلب المدن تم استخدام أحجارها في بناء منازل حديثة وتجريف هذه المواقع بشكل كبير.

واكد صقر أن مكتب الآثار يعمل على خطة مكتملة سوف يقدمها للهيئة العامة للآثار في الحكومة، تشمل مسوحات أثرية جديدة وترميم مواقع أثرية وحماية هذة المواقع والمدن التاريخية.

وقال صقر إن هناك مبادرات من بعض المواطنين لإعادة بعض القطع الأثرية التي حصلوا عليها من بعض المواقع، لكن حسب أمين هذا الأمر يحتاج إلى عمل منظم يبدأ بإنشاء متحف في المحافظة توضع فيها هذه القطع الأثرية، حيث لايوجد حتى الآن متحف في المحافظة حسب أمين.

الخبر التالي : فريق إنجليزي يستقبل 8 أهداف في الشوط الأول وهذا ما فعله بين الشوطين!

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 846.00 840.00
ريال سعودي 221.00 220.00
كورونا واستغلال الازمات