الاربعاء ، ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٨:٥٤ صباحاً
المحامية اليمنية

اليمنية"هدى الصراري" تترشح للفوز بإحدى أفضل جوائز حقوق الإنسان

شحت المحامية اليمنية "هدى الصراري" للفوز بإحدى أرفع جوائز حقوق الإنسان.

 وترشحت أيضاً إلى جانب الصراري التي كشفت عن وجود سجون سرية وعمليات تعذيب، محامية مكسيكية تكافح جرائم قتل النساء وناشطة من جنوب إفريقيا تدافع عن حقوق المرأة.

وهذه أول مرة ترشح فيها لجنة حكام جائزة "مؤسسة مارتن إينالز" ثلاث نساء للفوز بالجائزة العريقة.

ومن المتوقع ان يتم الإعلان عن الفائزة في جنيف في 19 شباط/فبراير 2020 بجائزة المؤسسة التي تتخذ من جنيف مقرا لها وتحمل اسم أول أمين عام لمنظمة العفو الدولية توفي في 1991.

وتقوم بالتحكيم في الجائزة عشر مجموعات حقوقية مهمة بينها منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش.

وإحدى المرشحات للفوز بالجائزة - التي كثيرا ما يشار إليها بجائزة نوبل لحقوق الإنسان -- هي المحامية اليمنية هدى الصراري (42 عاما) التي عملت مع عدد من المنظمات للكشف عن شبكة من السجون السرية تديرها حكومات أجنبية في اليمن منذ 2015.

وكشفت الصراري في السنوات الأخيرة عن وجود العديد من مراكز الاحتجاز السرية "تُرتكب فيها أسوأ انتهاكات حقوق الإنسان: تعذيب وإخفاء وحتى إعدامات بدون محاكمة"، وفق ما قال القيمون على الجائزة في بيان.

وأضافوا أن الصراري "جمعت أدلت عن أكثر من 250 حالة انتهاك داخل السجون ونجحت في إقناع المنظمات الدولية مثل منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش بمتابعة بالقضية". وفقاً لوكالة الانباء الفرنسية.

وحيوا المحامية لمواصلتها السعي لتحقيق العدالة رغم تهديدات وحملات تشويه ضدها وضد عائلتها.

الخبر التالي : جثة قيادي حوثي بارز تصل "مستشفى ذمار العام" مع عشرات الجثث الأخرى

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 846.00 840.00
ريال سعودي 221.00 220.00
كورونا واستغلال الازمات