الأحد ، ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٧:٥١ مساءً
هذا ما فعله حسن زيد لحظة إطلاق النار على سيارته

هذا ما فعله حسن زيد لحظة إطلاق النار على سيارته

كشفت الناشطة الحقوقية رضية المتوكل، رئيسة منظمة مواطنة لحقوق الانسان، اللحظات الأخيرة في حياة وزير الرياضة في حكومة الحوثيين حسن زيد الذي اغتاله مسلحون مجهولون اليوم في العاصمة صنعاء.

وقالت المتوكل في تدوينة على "فيسبوك" إن حسن زيد حاول حماية ابنته سلمى من موت ترصده وهي برفقته لحظة إطلاق النار على سيارته في منطقة حدة بالعاصمة صنعاء.

وأشارت إلى أن حسن زيد حوط ابنته بذراعيه مباشرة بعد أن سمع دوي انفجار الإطارات، وتلقت هي رصاصتين في ذراعها فيما تلقى هو 21 رصاصة.  

وأضافت "ينقبض قلبي وأنا اتخيل فجيعته عليها وفجيعتها وهي ترى والدها يقتل بين يديها، ولا استطيع التوقف عن التفكير فيما إذا كان الموت قد منحه الفرصة ليعلم أنه نجح في مهمته الأخيرة، وإن ابنته نجت". 

وأشارت إلى أن الاغتيال جريمة دنيئة وجبانة في كل الظروف والأحوال، ولكنها تكون أكثر دنائة وجبن حين تقتنص هدفها وهو داخل سيارة تقودها ابنته. 

واعتبرت المتوكل في ختام حديثها التشفي والاستغلال السياسي لأي حادثة اغتيال دنائة ايضاً، مضيفة "أشفق على من لا يحمي نفسه منها".

وكان مسلحون مجهولون أطلقوا النار على سيارة "زيد"، صباح اليوم الثلاثاء، أثناء مروره بأحد الأنفاق في منطقة "حدة" جنوبي العاصمة صنعاء ما أدى إلى وفاته متأثراً بجروح بليغة وإصابة ابنته سلمى.

الخبر التالي : مقتل وإصابة 10 جنود بانفجار عنيف شمال لحج

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 860.00 856.00
ريال سعودي 226.00 225.00
كورونا واستغلال الازمات