الجمعة ، ٠٧ أغسطس ٢٠٢٠ الساعة ٠٥:٤٨ مساءً
مركز حقوقي يوثق 900 حالة انتهاك للمدنيين في 2019 بتعز

مركز حقوقي يوثق 900 حالة انتهاك للمدنيين في 2019 بتعز "تفاصيل"

ركز حقوقي يمني أكثر من 900 حالة انتهاك للمدنيين والممتلكات في محافظة تعز خلال العام 2019، متحدثاً عن تدهور حالة حقوق الإنسان في اليمن بشكل كبير.



وأوضح «مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان» في تقريره السنوي أن محافظة تعز لا تزال أكثر مناطق اليمن عرضة للانتهاكات التي يصل بعضها لتكون جرائم حرب ضد الإنسانية.



وكشف المركز وهو منظمة إقليمية حاصلة على الصفة الاستشارية بالأمم المتحدة عن توثيقه وقوع 909 انتهاكات طالت مدنيين وممتلكات عامة وخاصة خلال العام 2019 في تعز.



ورصد الفريق الميداني مقتل 255 مدنياً، خلال العام 2019 بينهم 70 طفلاً و19 امرأة، وكانت الجماعة الحوثية الأكثر دموية من حيث استحواذها على أعلى نسبة في ضحايا القتل خصوصاً المباشر والمتعمد، حيث بلغ عدد ضحاياها نحو 113 مدنياً بينهم 44 طفلاً و15 امرأة.



وسقط معظم هؤلاء الضحايا والذي بلغ عددهم نحو 53 مدنيا جراء استهدافهم المباشر بمختلف القذائف الثقيلة والمتوسطة والتي تسقط بشكل شبه يومي على معظم الأحياء والمناطق السكنية في المدينة وعدد من المديريات والأرياف.



ويشير التقرير إلى سقوط 21 مدنياً بالقنص المباشر من قبل قناصين يتبعون الجماعة الحوثية، فيما سقط نحو 20 مدنيا جراء انفجار الألغام والعبوات الناسفة الحوثية التي تزرعها في الطرقات والأحياء والمنازل والمزارع وغيرها في شبكات كبيرة وبشكل عشوائي.



وأضاف «قتلت الجماعة 13 مدنيا بالرصاص المباشر، كما قامت بإعدام مدنيين اثنين وتعذيب آخر حتى الموت، فيما انتحر معتقل لدى الحوثيين عقب إطلاق سراحه، وقتل مدنيان آخران جراء طعنهما بسلاح أبيض من قبل أحد المسلحين التابعين للحوثيين».



ووفقاً للتقرير، تسبب مجهولون بمقتل نحو 52 مدنياً، قتل نحو 28 منهم جراء العبوات الناسفة التي يتم زرعها بين الحين والآخر في عدد من المناطق والأحياء المحررة من سيطرة الحوثيين داخل المدينة، وقتل 23 مدنيا آخرون بالرصاص المباشر، كما قتل مدني آخر طعناً.



ووثق مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان إصابة 376 مدنيا خلال العام 2019 بينهم 85 طفلاً و40 امرأة، بينها 217 إصابة لمدنيين ارتكبتها الحوثيون، وكانت الأعلى نسبة لبقية الأطراف الأخرى.



وتسبب قناصون يتبعون الجماعة تركزوا في مناطق وثكنات عسكرية قريبة من الأحياء والتجمعات السكنية من إصابة نحو 37 مدنياً، فيما أصيب 30 مدنياً جراء الألغام والعبوات الناسفة التي تزرعها الجماعة.



وأفاد التقرير بإصابة 8 مدنيين بحادث سير جراء الحصار المفروض من قبل الجماعة الحوثية على مداخل المدينة واضطرارهم لسلك طرق وعرة وغير آمنة، فيما أصيب 6 آخرون برصاص مباشر أطلقه مسلحون تابعون للحوثيين.



كما وثق المركز 10 مجازر وقعت خلال العام 2019 ارتكب الحوثيون 8 منها عبر قصفها المباشر على الأحياء السكنية المكتظة بالمدنيين والتي نتج عنها مقتل 22 مدنياً بينهم 12 طفلاً وامرأة وإصابة 42 مدنياً بينهم 14 طفلا وامرأتان.



وفي حصيلة وثقها الفريق الميداني لمركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان فقد رصد مقتل 20 مدنياً وإصابة 30 مدنياً بينهم نساء وأطفال جراء الألغام التي زرعها الحوثيون.

الخبر التالي : الأمم المتحدة تعلن خفض إغاثة 12 مليون يمني معللة ذلك بفساد الحوثيين

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 760.00 757.00
ريال سعودي 200.00 199.00
كورونا واستغلال الازمات