السبت ، ٠٨ أغسطس ٢٠٢٠ الساعة ١١:١٣ مساءً
الشاب خالد

رغم ظروفه الصعبة.. شاب يعيد مفقودات ثمينة من الأموال والقطع الذهبية لمالكتها في إب "تفاصيل"

اد شاب بمدينة إب "يعمل بالأجر اليومي" مفقودات ثمينة تتضمن مبلغاً كبيراً من المال وقطعاً ذهبية لمالكتها، في مشهد يبين معدنه الأصيل وأمانته.

وقال أحد شباب حي جامع عمر بن عبدالعزيز بشارع العدين في مدينة إب لـ"يمن برس" تمنى عدم ذكر اسمه، إن خالد أحمد قايد قاسم أحد شباب الحي البسطاء، يعمل بالأجر اليومي، أعاد مبلغاً من المال، يقدر ب(700) ألف ريال يمني بداخل كيس، إلى جانب محفظة صغيرة بها قطع من الذهب لامرأة فقدتها فوق أحد باصات الأجرة في شارع العدين. 

ونقل عن الشاب خالد أحمد قائد، تفاصيل القصة بأنه  "أثناء صعود الشاب إلى الكرسي الخلفي لإحدى الباصات بشارع العدين بمدينة إب، والذي نزلت منه إحدى النساء، وجد كيساً بداخله مبلغ مالي يقدر ب(700) ألف ريال يمني إلى جانب محفظة بها بعض من قطع الذهب، تفاجأ خالد بالمبلغ الكبير، ووجد بداخل المحفظة مذكرة صغيرة بها مجموعة أرقام، من بينها رقم تلفون منزل المرأة". 

مضيفاً" قام الشاب خالد بالإتصال برقم البيت، ليخبر أحدهم بما حدث ويحصل على رقم هاتف المرأة المحمول، وبادر بالإتصال بها، لترد عليه وهي تبكي وتندب حظها.. طمأنها خالد، مؤكدا لها بأن ما فقدته من أموال وذهب بحوزته وهي بالحفظ والصون، وما هي إلا دقائق، حتى وصل خالد إلى المكان المحدد تحت جامع عمر بن عبدالعزيز ، أمام محلات التوفير مول، وأعاد للمرأه ما فقدته، أمام الجميع، وبتوثيق من كاميرات التوفير مول".

وبحسب شهود عيان فإن المرأه كانت قد فقدت أعصابها وجن جنونها، وسقطت على الأرض، حال تذكرها نسيان الفلوس بالباص، وتجمع حولها عدد من النساء والرجال الذين كانوا متواجدين بالمكان، حتى جاءها اتصال الشاب "خالد" بعد نصف ساعة من الحادثة ومن ثم وصوله إلى المكان، فتنفس الجميع الصعداء، وقدمت المرأة شكرها الجزيل المصحوب بدموع الفرح للشاب الأمين خالد، وردد الحاضرون كلمات الشكر والعرفان للشاب خالد وأمانته وأسرته التي ربته، والقيم والأخلاق التي نشاء وترعرع عليها.

الخبر التالي : نجل صالح يعود للواجهة السياسية ويدعو لإيقاف الحرب وإجراء انتخابات حرة

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 760.00 757.00
ريال سعودي 200.00 199.00
كورونا واستغلال الازمات