الثلاثاء ، ٠٧ يوليو ٢٠٢٠ الساعة ٠٧:٥٠ مساءً
الحوثيون يعلنون تصنيع طيارات بدون طيار ويكشفون عن مهامها

هكذا سخر اليمنيون من طائرات الحوثيين المسيّرة: ننتظر مراكبهم الفضائية

إعلان مليشيا الحوثي الانقلابية تصنيع طائرات بدون طيار موجة سخرية واسعة في الأوساط اليمنية، ففي حين تعامل البعض مع تلك الأحاديث بأنه "نوع من التهريج"، قال آخرون، إن المرتبات المنهوبة من موظفي الدولة ظهرت أخيراً على شكل طائرات. 

وتحول موضوع مزاعم الحوثيين تصنيع 4 طائرات بدون طيار إلى مادة للتهكم لدى اليمنيين ونشطاء التواصل الاجتماعي، والذين اعتبروها مجرد خرافات وطائرات ورقية.

وقال محمد عبدالواسع، وهو طالب جامعي لبوابة العين الإخبارية: "هذه جماعة تستغفل عقول الناس منذ عامين، ومن يزعم بشكل يومي أن مليشياته قد اقتحمت الرياض والطائف، ليس غريبا عليه أن يعلن تصنيع طائرات بدون طيار، أو مركبة فضاء".

وأضاف أن "لصوص المرتبات يضحكون على أنصارهم بالطائرات، والآن اكتشفنا أين تذهب مرتبات موظفي الدولة المنهوبة منذ 5 أشهر".

واعتبر مراقبون الإعلان الحوثي أنه محاولة يائسة للتغطية على الهزائم الكبيرة التي يتلقونها في الساحل الغربي، وإيهام أنصارهم بأنهم ما يزالون قوة عظمى بمقدورها مقارعة الحكومة الشرعية والتحالف العربي.

وذكر الناشط السياسي "مصطفى ناجي" أن المعرض الهزلي الذي أعلنوا عنه هدفه" التغطية على الدعم الإيراني للحوثيين بالسلاح ومنها طائرات من دون طيار والمخالف للقرار الأممي ٢٢١٦".

وأضاف "الملحوظ هو تنامي قدرات الانقلابيين في استخدام طائرات بدون طيار بالتزامن مع تنامي قدرات داعش في الموصل في استخدام هذه الآلة".

وخلافا للرأي السابق، تعامل سياسيون مع النبأ بنوع من التهكم، وقال المحلل السياسي" فيصل المجيدي" في تغريدة على تويتر، إن إعلان الحوثيين تصنيع طائرات خطوة تثير العجب.

وتابع "جعلوا الناس يموتون من الجوع ويتحدثون عن حرب النجوم.. خرافاتهم لا تنتهي".

وسخر آخرون من حكومة الحوثيين غير معترف بها دوليا ورئيسها "عبدالعزيز بن حبتور" الذي ظهر في معرض الحوثيين للطائرات.

وقال ناشطون، إن حكومة بن حبتور لو كانت تشكلت منذ زمن لكانت قد صنعت مركبة فضائية وصواريخ عابرة للقارات تحمل مسمى" حبتور 1" و"حبتور 2" .

ولم تكن السخرية من نصيب الناشطين المناوئين للحوثيين، فالموالون لها تهكموا أيضاً من إعلان الجماعة تصنيع طائرات بدون طيار.

وقال الصحفي المقرب من الرئيس المخلوع، نبيل الصوفي، مخاطباً زعيم الحوثيين، عبدالملك الحوثي، في رسالة على موقع فيسبوك، أنه شعر بالقلق وهو يقرأ لوحة مكتوب فيها "المعرض الأول للطائرات المسيرة"، وذلك من النصب على جيبه الذي لا يزال فيه بعض ملايين يمكن التحايل عليها.

وذكر الصوفي أن هذا النوع من الطائرات قيمتها أقل من 600 دولار ولا علاقة لها بالحروب، وأنه كان بالإمكان استخدامها في الاستطلاع إذا لم يتوقع أحد منهم أن يصنعوها، لكن الآن مع عمل معرض ولوحة وزارها كبار الناس في صنعاء سيتم إسقاطها برشاشات المياه والصابون.

وكان الحوثيون قد زعموا، الأحد، تصنيع 4 طائرات بدون طيار، وأطلقوا عليها أسماء مشابهة للمسميات الإيرانية وهي" قاصف 1 "و راصد ورقيب و"هدهد 1".

الخبر التالي : معارك الساحل الغربي تضاعف أعداد النازحين في اليمن

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 758.00 754.00
ريال سعودي 199.00 198.00
كورونا واستغلال الازمات