الأحد ، ١٢ يوليو ٢٠٢٠ الساعة ٠٦:٥٩ صباحاً
روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار في مجلس الأمن بشأن حلب

روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار في مجلس الأمن بشأن حلب

تخدمت كل من روسيا والصين حق النقض "فيتو" ضد مشروع قرار بمجلس الأمن بشأن حلب‎ الاثنين.

وعقد مجلس الأمن الدولي، الاثنين، جلسة طارئة للتصويت على مشروع قرار أعدته نيوزيلندا وإسبانيا ومصر، يدعو لوقف إطلاق النار في حلب 7 أيام، للسماح بدخول المساعدات الإنسانية.

وتوقع دبلوماسيون بالأمم المتحدة، أن تستخدم روسيا حق النقض (الفيتو) لعرقلة إصدار القرار، الذي يعيد تأكيد "التزام المجلس القوي بسيادة واستقلال ووحدة وسلامة أراضي سوريا، ومقاصد ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة".

وأكد مشروع القرار على أن "الوضع الإنساني المتدهور في سوريا لا يزال يشكل تهديداً للسلام والأمن في المنطقة، في ظل غياب التنفيذ الكامل لوقف الأعمال العدائية والتوصل إلى حل سياسي للأزمة".

كما دعا "جميع أطراف النزاع السوري بالتوقف بعد 24 ساعة من اتخاذ هذا القرار، عن جميع الهجمات في مدينة حلب، بما في ذلك قذائف الهاون، والصواريخ الموجهة المضادة للدبابات والقصف والغارات الجوية، وذلك بغية السماح بمعالجة الاحتياجات الإنسانية العاجلة، لمدة 7 أيام".

وكان مشروع القرار طالب "جميع الأطراف في النزاع السوري، وبخاصة السلطات السورية، بالامتثال فوراً لالتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، بما في ذلك ما يتعلق بجميع المناطق المحاصرة والتي يصعب الوصول إليها".

وعقد مجلس الأمن الدولي، الاثنين، جلسة طارئة للتصويت على مشروع قرار أعدته نيوزيلندا وإسبانيا ومصر، يدعو لوقف إطلاق النار في حلب 7 أيام، للسماح بدخول المساعدات الإنسانية.

وتوقع دبلوماسيون بالأمم المتحدة، أن تستخدم روسيا حق النقض (الفيتو) لعرقلة إصدار القرار، الذي يعيد تأكيد "التزام المجلس القوي بسيادة واستقلال ووحدة وسلامة أراضي سوريا، ومقاصد ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة".
 

الخبر التالي : عبدالملك الحوثي: الشمال حقنا، وسنقاتل في الجنوب حتى آخر رجل!

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 755.00 750.00
ريال سعودي 198.00 197.00
كورونا واستغلال الازمات