الاربعاء ، ٢٨ اكتوبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٤:٥٩ صباحاً
أول تعليق حوثي على نقل شركة سبأفون مقرها إلى عدن

أول تعليق حوثي على نقل شركة سبأفون مقرها إلى عدن

أدانت إدارة الشركة اليمنية للهاتف النقال “سبأفون” المعينة من قبل الحوثيين نقل مقر الشركة الرئيسي إلى العاصمة المؤقتة عدن.

وزعمت في بيان صادر عنها اليوم الثلاثاء، أن مجموعات مسلحة تابعة لأحد النافذين قامت باستهداف مواقع وأجهزة الشركة في المناطق الجنوبية والشرقية والاستيلاء عليها  والإضرار بخدمات الشركة في كافة المناطق الجنوبية والشرقية وفي المقدمة خدمة الاتصالات وذلك ابتداء من 21 سبتمبر الجاري.

وأشارت إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها أجهزة ومواقع الشركة في المناطق الجنوبية والشرقية للاعتداء فقد سبقتها محاولات عدة لاستهداف تلك المواقع والأجهزة وفق البيان.

وعبرت الشركة عن أسفها لكافة مشتركيها في المناطق الجنوبية والشرقية جراء تلك الأعمال التي وصفتها بالتخريبية المتعمدة والتي أدت إلى الإضرار الكبير بخدمة الاتصالات.

ودعت الشركة الجهات المسؤولة في تلك المناطق إلى حماية منظومة الاتصالات الوطنية باعتبارها خدمة لجميع المواطنين وتحييدها عن كافة الصراعات.. مؤكدة الحرص على إعادة الخدمة إلى كافة المناطق المتضررة جراء الأعمال التخريبية المتعمدة في حال تسنى لها ذلك ولما فيه المصلحة العامة.

وأمس الاثنين، أعلنت شركة سبأفون للهاتف النقال رسمياً نقل مقرها الرئيسي إلى العاصمة عدن , بعيدا عن هيمنة وسيطرة الجماعة الحوثية وبشرت مشتركيها أنه سوف تعمل على استكمال تشغيل بقية الخدمات وصولاً إلى تقنية الجيل الرابع والخامس.

وقالت الشركة في بيان لها "إن النقل جاء بقرار مجلس إدارة شركة سبأفون وجمعيتها العمومية غير العادية استجابة لدعوة الحكومة الشرعية ومجلس النواب والتحالف العربي بضرورة نقل شبكات قطاع الاتصالات إلى العاصمة المؤقتة عدن. وتعرضت شركة سبأ فون للهاتف النقال وشركات الاتصالات الأخرى لعملية ابتزاز من قبل الحوثيين وصولاً إلى السطو على الشركة ومصادرتها بالكامل من قبل الجماعة التي تسيطر على العاصمة صنعاء ومساحات واسعة من مناطق شمال وغرب ووسط البلاد.

الخبر التالي : محاولة تسلل انتحارية تكبد الحوثيين خسائر فادحة في الحديدة

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 840.00 836.00
ريال سعودي 220.00 219.00
كورونا واستغلال الازمات