الجمعة ، ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٢:٢٢ صباحاً
اجتماع رئيس الحكومة في عدن اليوم

الحكومة توجه بسرعة معالجة مشاكل الازدواج الوظيفي في تعز

ئيس الوزراء معين عبدالملك، اليوم الثلاثاء، بضبط كشوفات العسكريين ومعالجة مشاكل الازدواج الوظيفي بين الوظائف العسكرية والمدنية بتعز، وكذا انضباط قوات الأمن والشرطة في مواقعهم وبما يضمن حماية المحافظة وتأمين المواطنين.

وشدد رئيس الوزراء خلال لقائه بالعاصمة المؤقتة عدن، قيادة السلطة المحلية والمكتب التنفيذي بمحافظة تعز على ضرورة تكاتف الجهود لتوحيد السلطات الأمنية والعسكرية، وعملها بطريقة تعكس انضباط وثقافة ومدنية تعز. وفقا لوكالة الأنباء اليمنية"سبأ".

وأشاد رئيس الوزراء بالتضحيات التي بذلتها محافظة تعز وأبنائها للحفاظ على الجمهورية ودحر المشروع الحوثي الكهنوتي المدعوم ايرانيا، كما نوه بدور السلطة المحلية في تماسك المحافظة وتقديم الخدمات للمواطنين. 

وأكد اهتمام الحكومة وبقيادة الرئيس هادي بمحافظة تعز لما تمثله المحافظة من حصن للدولة وللنظام ومخزن للموارد البشرية والكفاءات.

وأشار إلى أن اتفاق الرياض شمل ترتيب الوضع الأمني في المحافظات المحررة بصورة توحد الجانب الأمني والعسكري تحت مؤسسات الدولة، وتعزز من قدرات السلطات المركزية والمحلية. وقال إن محافظة تعز تأتي على رأس أولويات الحكومة في المرحلة القادمة.

كما استعرض محافظ تعز نبيل شمسان المعالجات المتخذة بالتنسيق بين الوزارات والجهات الحكومية والسلطة المحلية بالمحافظة للتعامل مع انتشار حمى الضنك وغيرها من الأوبئة، بما في ذلك وضع خدمات المياه والصرف الصحي، والاحتياجات القائمة في هذا الجانب في ظل الازدياد السكاني المتسارع وعودة النازحين.

ووجه رئيس الوزراء السلطة المحلية والجهات ذات العلاقة باتخاذ إجراءات سريعة وعملية للتعامل مع انتشار الأمراض ومعالجة أسبابها من تراكم المخلفات واختلالات في الإصحاح البيئي، ودعم المراكز الصحية والمستشفيات وبما يمكنها من الاستجابة للاحتياجات الطارئة.

كما استمع رئيس الوزراء من المكتب التنفيذي إلى خطط إعادة تأهيل طريق تعز التربة وطريق هيجة العبد وطريق الصحا، مؤكدا أن هذه الطرق هي شريان الحياة بالنسبة للمدينة في ظل حصار الحوثيين.

وأشار الى ان الحكومة اتخذت عدد من الإجراءات لتوفير الموارد المالية اللازمة لإعادة تأهيل هذه البنى التحتية الرئيسية وسيتم البدء فيها قريبا، ووجه الجهات المعنية بمراجعة الخطط المقدمة من السلطة المحلية تمهيدا لتنفيذها.

وناقش اللقاء أوضاع الجرحى وأسر الشهداء، وتم التأكيد بهذا الخصوص على انه تحويل تكاليف علاج الجرحى في القاهرة والهند، بموجب توجيهات رئيس الجمهورية.

وشدد على ضرورة إعداد آلية مناسبة لمعالجة الاختلالات المصاحبة لعملية العلاج في الخارج بحيث يتم عودة من استكملوا علاجهم، أو من يمكن ان يستكمل برنامج علاجه في الداخل، ويتم توفير موارد لعلاج غيرهم من الجرحى.

كما وجه رئيس الوزراء الجهات المعنية متابعة تنفيذ التوجيهات الخاصة بصرف مستحقات أسر الشهداء.

الخبر التالي : اشتباكات عنيفة في صنعاء وسقوط ضحايا

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 835.00 826.00
ريال سعودي 218.00 217.00
كورونا واستغلال الازمات