الجمعة ، ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٠ الساعة ٠٢:٥١ صباحاً
محطة بيع وقود

قيادي في نقابة شركة النفط : المشتقات التي تُسوق في المحافظات اليمنية "إيرانية"

يادي في نقابة شركة النفط اليمنية على أن المشتقات النفطية التي يتم تسويقها في معظم المحافظات هي مستوردة من إيران، ويستفيد من مواردها وأرباحها المادية الحوثيين في صنعاء.
 
ونقلت "يمن شباب" عن  فتح العبسي القيادي في المكتب التنفيذي للنقابة قوله " يعاني الاقتصاد اليمني بسبب عدم تصدير النفط، وبدل التصدير يتم استيراد النفط لإيراني عبر الموانئ التي تخضع لرقابة لتحالف العربي.
 
وأضاف "هذا النفط الإيراني يدخل السوق اليمنية ويباع في كل المحافظات سواء تلك الخاضعة لسيطرة ميلشيات الحوثي أو تلك المحافظات المحررة".

وقال العبسي "كل ما يتم تسويقه في الداخل اليمني هو نفط إيراني، ويمر بتصريحات من التحالف العربي، الذي من المفترض أنه يحارب الحوثيين ويمنع مصادر تمويلهم".

ولفت "هذا النفط يتم بيعة في السوق ويحصل الحوثيون على جميع ايراداته من أموال ويشترون بها أسلحة لقتل اليمنيين".
 
وطالب القيادي في نقابة شركة النفط المجتمع الدولي بالوقوف مع الشعب اليمني الذي يعاني منذ خمس سنوات من الحرب والحصار والدمار والتي أدت إلى انهيار لكل منظومة الدولة الأمنية والاقتصادية والتعليمية والصحية بسبب عدم قدرة الدولة على التحكم بإيراداتها.
 
وقال العسي "كانت شركة النفط اليمنية تدخل إيراداتها إلى البنك المركزي اليمني كدورة نقدية يومية، الان تذهب تلك الأموال لتجار السوق السوداء".
 
وطالب الحكومة الشرعية الوقوف بجدية لمنع تجار السوق السوداء بالمشتقات النفطية وعودة العمل بقانون اللجنة الاقتصادية، على ان تقوم مصافي عدن بالاستيراد وشركة النفط اليمنية مسؤولة عن توزيع المشتقات النفطية.
 
وأشار العبسي "ن تطبيق القرار سيجعل شركة النفط تعزز السيولة النقدية للبنك المركزي وبذلك تعود الدورة النقدية لمسارها".

الخبر التالي : المليشيات تواصل خروقاتها في الحديدة وتستهدف ممتلكات المواطنين في الجاح

عدن

صنعاء

# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 835.00 826.00
ريال سعودي 218.00 217.00
كورونا واستغلال الازمات